خبر بمليون دولار - للمصابين بالسكر


علاج مرض السكر
خبر مفرح للمصابين بالسكر

ساهم انتشار مرض السكري بصورة كبيرة في الآونة الأخيرة، إلى ظهور بعض المعتقدات الخاطئة عن هذا المرض، تتنوع هذه المعتقدات ما بين مسببات المرض أو حتى طرق علاجه. يوضح الطبيب الأردني عمر أبو حجلة – استشاري أمراض السكري- بعضًا من هذه المعتقدات


فعلى سبيل المثال، يعتقد الناس أن العامل الوراثي يكون السبب الرئيس للإصابة بالمرض، لكن في الحقيقة، يعود السبب الرئيس لانتشار هذا المرض إلى نمط الحياة السائد والعادات الغذائية زيادة الوزن. كما نوه أبو حجلة إلى أن السكري مرض مزمن ودائم ولا يوجد سكري مؤقت إلا في حالات نادرة جدًّا مرتبطة بتناول أصناف معينة من الأدوية أو متعلقة بأمراض أخرى. ويرفض أبو حجلة ربط أخذ الانسولين بانخفاض مستوى السكر في الدم لأن الهدف من الانسولين هو السيطرة على مستوى السكر في الدم والتحكم به ليمنع انخفاضه أو ارتفاعه.



توجد العديد من العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بالنمط الأول من السكري ومنها التهيؤ الجيني للإصابة بالمرض، ويرتكز هذا التهيؤ على جينات تحديد الأجسام المضادة لكرات الدم البيضاء، خصوصاً الأنواع DR3 وDR4، أو وجود محفز بيئي غير معروف، يمكن أن يكون عدوى معينة، على الرغم من أن هذا الأمر غير محدد أو مُتأكد منه حتى الآن في جميع الحالات، أو المناعة الذاتية التي تهاجم الخلايا باء التي تنتج الأنسولين




ويكي مرض السُّكَّري أو الداء السكري أو المرض السكري أو مرض السكر أو البوال السكري وغيرها ( Diabetes mellitus) هي متلازمة تتصف باضطراب لايض وارتفاع شاذ في تركيز سكر الدم الناجم عن عوز هرمون الانسولين، أو انخفاض حساسية الأنسجة للأنسولين، أو كلا الأمرين.يودي السكري الى هرمونات خطيرة أو حتى الوفاة المبكرة؛ إلا أن مريض السكري يمكنه أن يتخذ خطوات معينة للسيطرة على المرض وخفض خطر حدوث المضاعفات. تتلخص تلك الخطوات في خفض الوزن، وكثرة الحركة.

يعاني المصابون بالسكري من مشاكل تحويل الغذاء إلى طاقة الاستقلاب(التمثيل الغذائي)؛ فبعد تناول وجبة الطعام، تُفكَّك النشويات فيه إلى سكر يدعى الكلوكوز، ينقله الدم  إلى جميع خلايا الجسم للاستفادة منه وإنتاج الطاقة. تحتاج أغلب خلايا الجسم إلى الأنسولين ليسمح بدخول الغلوكوز من الدم والوسط بين الخلايا إلى داخل الخلايا؛ فإذا كان تناول الغذاء الغني بالسكر والنشويات كبيرا فإن الكبد والبنكرياس يعجزان عن إنتاج انسولين كافٍ لإدخال السكر إلى الخلايا، ويبقى جزء من السكر في الدم؛ وهذا هو السكري من النمط الثاني.


أما الأعراض التي توحي بهذا المرض فهي زيادة في عدد مرات التبول بسبب البول (زيادة كمية البول) الذي ينتُج عن ارتفاع  الضغط  زيادة الإحساس بالعطش وتنتج عنها زيادة تناول السوائل لمحاولة تعويض زيادة التبول، التعب الشديد والعام، فقدان الوزن رغم تناول الطعام بانتظام، شهية أكبر للطعام، تباطؤ شفاء الجروح  تقل حدة هذه الأعراض إذا كان ارتفاع تركيز سكر الدم طفيفًا، أي أن هناك تناسبا طرديًّا بين هذه الأعراض وسكر الدم. يمكن تقليل السكر في الدم بتقليل تناول المشروبات الغازية والعصائر المصنعة، وتقليل تناول الكربوهيدرات المعقدة كالمعجنات والفطائر والحلويات؛ كما أن الحركة (كالمشي والرياضة) تساعد على استهلاك السكر في الدأشهر أعراض مرض السكر من النوع الأول شيوعا:


  • الشعور بالعطش.
  • الجوع الشديد.
  • التبول المتكرر.
  • التبول اللاإرادي عند الأطفال.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الإصابة بالالتهابات المهبلية والفطريات لدى الإناث.
  • التعب والضعف العام.
  • فقدان الوزن والنحافة.
  • هناك أعراضٌ غريبة يمرّ بها مصاب مريض السّكر، وهي شغفُه الشّديد، وحبّه لتناول الحلويّات كثيراً، وإن كان من قبل الإصابة ليس من محبّي السّكريات، وليس مدمناً عليها.
  • التّسبّب بخطورة كبيرة في فترة الحمل لدى المرأة؛ إذ يمكنُ أن يسبّب في بعض الحالات الإجهاض، أو يتسبّب في وفاة الجنين داخل أحشائها، أو يعمل على إحداث التشوّهات في الجنين.
  • ظهور بعض الالتهابات على جلد مرضى السّكر، وحدوث التهاباتٍ أخرى كالتهاب الأذن الوسطى، والتهاب في الأصبع وحول الأظافر، والتهاب في اللثّة، والتهاب في المرارة، وغيرها الكثير.
  • الإصابة بالعصبيّة الشّديدة وكثرة التوتّر






المصابین بالسكر جائني بنتائجھ الطیبة الرائعة

وھذا من فضل ربي أخرھا

زمیل لي في العمل اعطیتھ إیاه منذ ٥ أیام وجاءني الیوم یدعوا لي حیث كانت عیناه یكسوھا البیاض

الغیر طبیعي من السكر وعلى وصفھ الیوم لي عندما طلب مني مزید منھ

قال ولله یا أخي العزیز السكر كان في اللیل یصل ٤٨٠ وفي النھار مابین ٢٥٠ إلى ٣٠٠ وقد
نخرت جسده ابر الإنسولین فقال لي منذ ان استعملتھ وقد اصبح في اللیل ١٨٠ وفي النھار ١١٠ لا
یتعداھا وقد اوقف استعمال إبرالإنسولین خلال الأیام الماضیة تماماً ..


لا أطیل علیكم الدواء بعد توفیق لله سبحانھ وتعالى ھو ) ورق شجرة الزیتون (
طریقة تحضیره
بسیطة جداً ھي ان
تأخذ كمیة من ورق الزیتون مایملى كفیك الإثنین منھا
و تغسلھ بالماء لتخلیصھ من الغبار
ثم بعد ذلك تضعھ في لتر ونصف ماء وتتركھ حتى یغلي
وعندما یبدأ في الغلي یقلب الماء عند غلیھ ٣ دقائق فقط
ثم ترفعھ عن النار وتتركھ یبرد وبعدھا تخرج ورق الزیتون بمصفاة
وبعدھا تأخذ الماء فقط وتعبئة في زجاجة قزاز ولیست بلاستیك وتضعھ في الثلاجة
طریقة الاستعمال
استعمالھ تشرب منھ فنجال قھوة عربي قبل الفطور وقبل الغداء وقبل العشاء یعني ٣ مرات یومیاً
مع ایقاف جمیع انواع ادویة وعلاجات السكر
وتقوم بمراقبة السكر بالتحلیل خلال
الیوم الأول والثاني والثالث
وبعدھا تقرر ھل تستمر او لا

والتجربة خیر برھان
اسأل لله سبحانھ وتعالى بمنھ وكرمھ وجوده وإحسانھ
أن یمن على مرضى المسلمین والإنسانیة جمعاء بالشفاء والعافیة أنھ سمیع مجیب
ولله یرعاكم
ملاحظة ھامة : حتى ولم تكن معك مرض السكر ولكن یوجد بعض الناس یوجد لدیھم ھذا المرض
لذلك سارع وانشرھا لتعم الفائدة ان شاء لله




تعليقات

الأرشيف

نموذج الاتصال

إرسال